ذكرت مصادر متطابقة، أن مهاجر مغربي لقي حتفه بنواحي مدينة فيرتشيلّي على الطريق السيار الرابطة (طورينو بميلانو) في ظروف غامضة بعدما دهسته سيارتين في ساعة متأخرة من ليلة أمس. وذكرت وسائل إعلام إطالية، أن الشرطة الطرقية بفيرتشيلي التي تدخلت وحداتها على إثر الحادثة قالت إن الضحية يدعى “الناجي قدو”ر وكان يبلغ من العمر 38 سنة ومقيم بصفة قانونية ببلدة ألبا نواحي مدينة كونيو، وأنها باشرت التحقيق عن الأسباب التي جعلته يتواجد بمنطقة محظورة على الراجلين في ساعة متأخرة من الليل. وحسب ذات المصدر فإن تدني الرؤية بسبب شدة الضباب التي كانت تشهدها المنطقة جعلت إمكانية تجنبه من قبل السائقين مستحيلة مما أدى إلى وفاته في الحال بعدما دهسته سيارتين. وعن الأسباب التي قد تكون دفعت بالمهاجر المغربي للتواجد بوسط الطريق السيار في وقت متأخر من الليل قالت وسائل الإعلام المحلية أن المحققين لا يستبعدون أية فرضية بما فيها إقبال ذات المهاجر المغربي على الإنتحار.


قراءة الخبر من المصدر