على نحو مفاجئ، أصيب الزوار بدهشة عقب تسلق شاب «متهور» هرم خوفو لمسافة بعيدة، دون الاستجابة لمطالبات أفراد الأمن والعاملين بالمنطقة الأثرية للنزول، حتى وصل إلى القمة بعد أن قذف ملاحقيه بالحجارة، ومن ثم خلع السارى الخشبى المثبت بالأعلى وألقاه منذ أيام.


قراءة الخبر من المصدر