توقع رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أن تحذو التأمينات الاجتماعية وبنك الائتمان حذو المصارف وتؤجل الأقساط، مؤكدا أنه يتوقع ذلك بشكل كبير. وأضاف الغانم في لقاء تلفزيوني «نحن في مجلس الأمة نمثل الشعب وندعوهم باسم الدستور والمنطق وامتثالا لتوجيهات سمو الأمير الذي طالب بتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين بسبب فيروس كورونا». وقال إن التصفيق الذي قوبل به الوزراء يوم أمس في مجلس الأمة كانت فكرة واقتراح من النائب المخضرم عبدالله الرومي، مضيفا: «تحدث معي صباح الجلسة وقال لي الحكومة والوزراء قاموا بجهود جبارة ونحن في مجلس الأمة ننتقد الحكومة وبقسوة أحيانا، وبخبرته وسمو أخلاقه أراد الرومي أن يقدم حركة راقية للتعبير عن الدعم والمساعدة للوزراء وبدوره كلم عدد من النواب وأنا كلمت نواب من أجل الفكرة». وتابع: «لقد تلقيت مكالمات من الخارج تشيد بالتفاعل الشعبي والجهود الحكومية، وكان من المفترض أن التقي في هذه الفترة رئيس البرلمان البريطاني ولكن بسبب أزمة كورونا استبدل اللقاء بمكالمة هاتفية، وأشاد بالإجراءات الكويتية وبتجربتنا في مواجهة كورونا، وكم هو رائع أن تأتي الإشادة من بريطانيا البلد الذي يعتبر من أعرق الدول في الديموقراطية، واليوم أرسلت الكويت طائرات فيها معدات وتجهيزات طبية وصحية للمواطنين الكويتيين في لندن. نحمدالله على نعمة الكويت ونسأل الله أن يبارك الجهود». وبخصوص الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء والذي ترأسه سمو أمير البلاد أوضح الغانم أن «الاجتماع مع سمو الأمير كان استثنائيا ومطولا، وكان يتعلق بالأمور التي من شأنها رفع العبء عن كاهل الكويتيين، وتوجيهات سموه كانت واضحة وهي الاستعجال بإجلاء المواطنين في الخارج ورأينا نتائج الاجتماع سريعا، إذ بادرت البنوك بتأجيل الأقساط ونحن دعينا التأمينات وبنك الائتمان أن تحذو إلى حذو المصارف»، مؤكدا أنها فزعة وطنية ولحمة تجسدت في أن يكون الجميع في خندق واحد تحت قيادة سمو الأمير صاحب الحنكة والحكمة. وثمن التعامل الإعلامي مع الأزمة سواء كان الإعلام الحكومي أو غير الحكومي حيث كان هناك إقبال على هذه المحطات، قائلا: «وهنا أحب أن أشيد بالناطق الرسمي طارق المزرم الذي أبدع، وكذلك الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة الدكتور عبدالله السند ووكيلة وزارة الصحة بثينة المضف، وهذا ما كنا ندعو إليه من البداية وهو التعامل الإعلامي لمواجهة سلاح الإشاعة الذي يدخل الفزع والهلع والذي يدار من قبل الطابور الخامس، وكليوم صرنا نشوف أكثر من وزير يجاوبون على الأسئلة بشكل مباشر مثلما نحن في مجلس الأمة نجاوب على الأسئلة». مشاركة 0 تغريدة


قراءة الخبر من المصدر