قال محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، إن مواعيد النوات اختلفت عن ذي قبل، بسبب التغيرات المناخية، منوهًا بأن هناك نوة جديدة يومي 27 و28 نوفمبر الجاري.وناشد الشريف، في مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي»، الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الأحد، المواطنين عدم الخروج إلا للضرورة القصوى حال حدوث أمطار غزيرة في أي وقت.وأضاف أنه تم إجراء دراسة، بالتنسيق مع الصرف الصحي والجامعة، معقبًا: «نحتاح على الأقل 15 مليار جنيه جنيه كي ننشئ صرف صحي يتحمل ضغط هذا الكم من الأمطار والعشوائيات التي نفذت على مدار الـ30 سنة السابقة».وذكر أن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تواصل معه وأخبره بأنه سيتم عقد اجتماع، بحضور رئيس الشركة القابضة ورئيس شركة الصرف الصحي في الإسكندرية، وبوجود المختصين، للوقوف على الحلول العاجلة للموقف خلال الأيام المقبلة.وأوضح أن هذه الحلول العاجلة تتمثل غالبًا في تزويد المحافظة بكم سيارات صرف صحي والبدالات المستخدمة في صرف المياه، وكذا عدد العاملين على هذه العربات، فضلًا عن عمليات التطهير للمصارف، وتقويم محطات الطلمبات.


قراءة الخبر من المصدر