لقد قامت معدلات الرهونات العقارية بالارتفاع بشكل كبير في غضون الأشهر الماضية، وقد أدى ذلك لزيادة مفاجئة بالمدفوعات الشهرية للقروض الخاصة بالمنازل الجديدة. بالرغم من أن بعض المشترين للمنازل ربما ينسحبون من الاسواق أملاً في انخفاض المعدلات مرة ثانية أو استقرار أسعار المنازل، لكن لا يزال هناك بعض المشترين الآخرين الذين يجدون طرقًا لكي يتعاملوا مع مُعدل الرهن العقاري المرتفع. إليك بعض الطرق التي تساعدك على التكيُف مع المعدلات المتزايدة للرهن العقاري: 1- البحث على قرض مناسب لك  قم بعمل استقصاء للعديد من البنوك المُقرضة وذلك لتعثر على أفضل سعر للقرض الذي ترغب فيه وبخطة سداد تناسب ميزانيتك بعد أن تتأكد من المصاريف الإدارية والغرامات ورسوم السداد وكذلك فترات السماح للتأخير وبكل تأكيد نسبة الفائدة التي سوف تقوم بسدادها عن هذا القرض. 2- سداد دُفعة أولى أكبر:  إن الدُفعة الأولى الأكبر تُقلل من مبلغ الاقتراض الذي ستقوم به، وبالتالي فإن ذلك سوف يقلل من الفائدة التي ستدفعها لسداد القرض. 3- طلب الأموال من أحد أفراد الأسرة:  إن أحد المصادر لبعض الأشخاص لسداد الدفعة الأولي في مبلغ العقار يمكنه أن يكون قرض من أحد أفراد الأسرة. حيث يمكن للمقترض سداد الدين بأقرب وقت في المُستقبل، ولكنه إذا كان محظوظاً، فربما يتنازل قريبه عن ذلك الدين. 4- تمويل عملية الشراء عن طريق قرض تمويل عقاري بسعر فائدة متغير: إن العديد من المشترين يقومون بالتفكير في الحصول على قرض تمويل عقاري بسعر فائدة متغير لأن لديه مُعدل أقل للمُدة الثابتة الأولية. وقد يرغب مشتري المنازل المُحتملين بالتفكير في عمل قرض تمويل عقاري بسعر فائدة متغير مدته 10 سنوات، والذي يتميز بمُعدل فائدة أقل بعض الشيء من مُعدل فائدة القرض ذو الفائدة الثابتة. أما بالنسبة للمقترضين المستعدين أن يتحملوا فوائد إضافية أو يخططون للبقاء بالعقار لفترة زمنية أقصر فيمكنهم التفكير في قرض تمويل عقاري بسعر فائدة متغير لمدة 5 أو لمدة 7 سنوات. 5- التفاوض مع البائع ليقوم بتضمين ائتمانات تكلُفة الاغلاق: بالرغم من عدم رغبة غالبية البائعين في فعل ذلك، إلا إن بعضهم قد يكونوا منفتحين على التفاوض لتضمين ائتمانات تكلُفة الإغلاق بسعر البيع، يمكن بعد ذلك أن يقوم المشترين بتطبيق تلك الائتمانات كنقاط لشراء أسعار الفائدة على قروضهم. 6- قُم بعمل استثمار في الأسواق للحصول على رأس مال الدفعة الأولي:  قد يقوم بعض المشترين للمنازل بعمل استثمار بغرض زيادة رأس مالهم حتى يتمكنوا من سداد دفعة أولي أكبر مما يقلل من الفوائد على مبلغ القرض المتبقي أو ربما لن يحتاجوا للقيام بعمل قرض على الاطلاق إذا ان استثمارهم مزدهراً للغاية. بعض المستثمرين يفضلون استخدام تطبيق الاستثمار وذلك لسهولة استخدامه والعمولة الأقل، لذلك فأن المنتجات الاستثمارية الأفضل.  7-البحث عن منزل ظل معروض بالسوق لفترة طويلة:  قد يتمكن المشترين من دفع مبالغ أقل – واقتراض مبالغ أقل – إذا قاموا بالبحث عن منزل ظل معروضًا لمدة طويلة في السوق وتبلغ هذه المدة ثلاثة أسابيع أو ما يزيد عن ذلك. 8- شراء المنزل في منطقة تنخفض فيها الضرائب العقارية: لتعويض سداد المبالغ الشهرية المرتفعة التي يتم سدادها والتي يتسبب فيها ارتفاع مُعدلات الفائدة، فإن بعض المشترين يبحثون عن المنازل ذات مواقع الضرائب العقارية المنخفضة والتي سوف توفر الكثير من الأموال. 9- قُم بتوسيع منطقة بحثك: بالنسبة للأشخاص الذين قد أمضوا شهورًا بمحاولة العثور على منزل يمكنهم تحمل تكلفته، فعليهم توسيع نطاق بحثهم، عليهم استهداف الضواحي الخارجية للعثور على عقارات أقل تكلفة. 10- تأمين سعر الرهن العقاري أثناء البحث عن منزل: إن بعض المقرضين يعرضون تثبيت معدل الرهن العقاري حتى قبل توقيع العقد من قبل الطرفين. 11- بيع منزل موجود بدلاً من الاحتفاظ به كممتلكات إضافية: بينما يفضل بعض المشترين المتكررين الاحتفاظ بمنازلهم كاستثمار لكن بعض المشترين يختارون البيع الآن بدلاً من ذلك لزيادة أموال الدفعة المقدمة. 12- انتظر حتى يُصبح موسم الشراء أقل في الطلب و أكثر في العرض: إذا كنت تبحث عن شراء منزل في إحدى المدن الساحلية على سبيل المثال فقُم بالشراء في أواخر فصل الخريف أو خلال الشتاء حيثُ يقل الطلب في تلك الفترة: “إن أبطأ موسم في كل عام هو من 1 نوفمبر إلى 15 مارس من العام التالي.  وذلك لأن الطقس لا يكون جيداً بتلك الفترة، ومعظم الناس لا يفكرون في الشراء بالأماكن الساحلية في ذلك الوقت، فعادة يتحمس البائعون للبيع بشكل كبير. 13- عليك التغيير من نمط حياتك بعض الشيء: إن التعامل مع مدفوعات أعلى للرهون العقارية يعد من الخيارات الصعبة لتغيير نمط حياتك. يتضمن ذلك مقاومة رغبتك في شراء الوجبات الجاهزة أو رغبتك بتناول الطعام في المطاعم حينما يمكن استبدالها بوجبة تم اعدادها بالمنزل، أو ربما عليك تغيير خطط الرحلات والعطلات وذلك عبر الذهاب للأماكن الأقل في التكلفة الإجمالية. يمكنك أيضاً بيع الأشياء الغير مستخدمة. ولن يؤدي هذا فقط إلى الحصول على بعض النقود الإضافية لتسهيل مدفوعات الرهن العقاري فحسب بل أن ذلك سوف يسهل عليك الانتقال لمنزلك الجديد. الخلاصة على وجه العموم إذا كنت تبحث عن منزل جديد وترغب في شراؤه وكنت تمتلك المبلغ. بالكامل فسوف يكون ذلك هو الحل الأفضل في ضوء زيادة وتصاعد معدلات الرهن العقاري الحالية ولكن إذا لم يكن لديك المبلغ بالكامل فيُستحن أن تحاول سداد الدفعة الأولي بأكبر قدر ممكن من المال حتى لا تدفع فائدة كبيرة على الرهن العقاري ويمكنك اتباع الارشادات الموجودة بهذا المقال للحصول على أفضل الحلول. (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({}); الكلمات الدلائليه: اليمن المقالات الراشد الشليمي ال مرعي


قراءة الخبر من المصدر