نفت وزارة الطوارئ الروسية صحة الأنباء، التي تفيد بإعلان حالة التأهب الجوي في روسيا وخطر وقوع هجوم صاروخي على الأراضي الروسية. وقالت الوزارة الروسية في بيان اليوم الثلاثاء:"إن المزاعم التي انتشرت حول إعلان حالة التأهب الجوي وتحذيرات من غارات جوية وهجوم صاروخي صدرت نتيجة هجوم سيبراني قام به بعض القراصنة الإلكترونيين على سيرفرات عدد من المحطات الإذاعية والتلفزيونية في مناطق متفرقة من روسيا". وأكدت أنه لا صحة لهذه المعلومات لأنها لا تتوافق مع الحقائق على أرض الواقع، وداعية وسائل الإعلام الروسية إلى تلقي المعلومات من المصادر الرسمية فقط. وفي سياق متصل، أفاد عدد من سكان العاصمة موسكو ومناطق لينينجراد وفورونيج وقازان وبلجورود والقرم بأن قناتي "2x2" و"TNT4" الروسيتين التلفزيونية، يبثون معلومات تحذيرية حول حالة التأهب الجوي واختراق المجال الجوي عوضا عن البرامج المعتادة. وكانت سلطات مدينة بطرسبورج أعلنت صباح اليوم أن مطار "بولكوفو" المدني في المدينة أوقف استقبال الطائرات وحركة إقلاعها بشكل مؤقت.


قراءة الخبر من المصدر