وفي كلمته الختامية، اعتبر السيد زغدار أن هذا الصالون يُميز "انطلاقة جديدة" للشراكة بين المجمعات الصناعية الكبرى ومؤسسات المناولة.وقال الوزير إن هذه الشراكة يجب أن "تتوج بالنجاح الذي تستحقه"، بمرافقة ودعم "دائمين" من الوزارة.و جمع هذا الحدث الذي تنظمه وزارة الصناعة  بالتعاون مع مركز التجارة العالمي-الجزائر  و البورصة الجزائرية للمناولة و الشراكة، زهاء 80 مؤسسة بين متعاملين اقتصاديين و آمرين بالصرف و مناولين.و يهدف هذا الحدث إلى ربط علاقات بين كبريات المجمعات الصناعية العمومية  و المؤسسات الصغيرة و المتوسطة بغية توسيع النسيج الصناعي الوطني و تطوير عملية الاستعاضة عن الواردات.و جمعت الطبعة السادسة من الصالون الدولي للمناولة مهنيين في المناولة من عدة قطاعات نشاط  سيما الصناعة الميكانيكية و الحديدية و التعدينية و الالكترو-تقنية و البلاستيك و المطاط وكذا قطع و مكونات السيارات و الخدمات المرتبطة بالصناعة.و تخلل هذا المعرض عقد العديد من الندوات من تنشيط مسؤولين وخبراء في السياسة الصناعية والمناولة والابتكار.


قراءة الخبر من المصدر