2021-11-25 مينسك-سانا أكد الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو أن الولايات المتحدة تعيد تكرار أسلوبها في إشعال الحروب بأيدي الأخرين وهذه المرة على حدود بيلاروس والاتحاد الأوروبي. ونقلت وكالة بيلتا البيلاروسية عن لوكاشينكو قوله في اجتماع مشترك للجنة الدستورية ومجموعة العمل المعنية بوضع مشروع الدستور “إن واشنطن تريد إشعال فتيل الحرب بأيدي البولنديين ودول البلطيق وأوكرانيا مستخدمة أزمة الهجرة” مضيفاً “إنهم يحاولون استغلال هؤلاء المهاجرين المساكين ويستفزوننا ويقولون صراحة أنهم سيشركون حلف الناتو وهو ما يعني حتمية نشوب حرب”. ولفت لوكاشينكو إلى أن أوروبا لا تريد الحرب وإنما “الأمريكيون الذين عادوا لممارسة عادتهم بإشعال الحرب بأيدي الآخرين بينما هم يقفون جانباً يراقبون ويقدمون السلاح كي نقتل بعضنا بعضاً وتنهار اقتصاداتنا وسيأتون مرة أخرى بدولاراتهم التي يطبعونها لمساعدتنا من أجل الهيمنة”. وأشار لوكاشينكو إلى أن المعارضة البيلاروسية وضعت خطة جديدة لزعزعة استقرار البلاد وهي تسعى لإخراج شعب بيلاروس إلى الشوارع مرة أخرى بدعم أمريكي أوروبي. الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو الولايات المتحدة 2021-11-25 habib


قراءة الخبر من المصدر