2021-11-25 السويداء-سانا اختتمت جمعية الثقافة والإبداع فعاليات مهرجان التراث الشعبي السابع الذي نظمته مديرية ثقافة السويداء على مدى ثلاثة أيام من خلال محاضرات وندوات حول أهمية الثقافة والرواية في الأدب الشعبي وأنواع الزي الفلكلوري وفقرات من التراث الغنائي لجبل العرب. المحاضرة التي ألقاها نائب رئيس الجمعية الصحفي حسين خويص تناولت أهمية الثقافة وربطها بمهام الجمعيات الأهلية نظراً لأن المتغيرات والظروف والثقافات الدخيلة السلبية تتطلب حشد الطاقات لبناء جيل الشباب والتصدي لآثار تلك الثقافات إلى جانب الهيئات والمؤسسات الثقافية الأخرى الحكومية والشعبية. وتطرقت ندوة مفهوم الرواية في الأدب الشعبي للدكتور وليد أبو فخر عن أهمية الرواية في تراثنا وأنها صنف أساسي يلازم الشعر إن لم يكن ينافسه مع أعمال مثل ألف ليلة وليلة ورسالة الغفران وكتاب البخلاء للجاحظ وقصة حي بن يقظان لابن طفيل الأندلسي والسير كسيرة بني هلال وسيف بن ذي يزن وعنترة العبسي وكليلة ودمنة والتي كتب فيها الأدباء العرب والأجانب وحاول بعضهم أن ينسجوا على منوالها. في حين قدم عضو مجلس إدارة الجمعية مفيد الجباعي فقرتين غنائيتين على آلة العود من كلمات الشاعر حسن منذر وتعكس أهمية التمسك بالقيم والعادات والتقاليد والأخلاق النبيلة والأصيلة. وعرض الباحث حسين الملحم في محاضرة أنواع الزي الشعبي للمرأة والرجل في جبل العرب وتأثره بطبيعة المجتمع وعاداته وتقاليده. واختتم المهرجان بأمسية تراثية تضمنت تقديم فقرات غنائية وطنية أحياها مطرب التراث داوود رضوان بمرافقة الفرقة الوطنية التراثية كما رافقه في بعضها لوحات راقصة لفرقة شهرزاد السورية للمسرح الراقص. كما ضمت الأمسية فقرات غنائية من التراث بعضها على آلة الربابة التراثية قدمها الفنان لؤي العقباني وبعض الأغاني على آلة المجوز لعازف المجوز مهند نصر. وتم تكريم عدد من المهتمين بالتراث والمشاركين في المهرجان الذين أسهموا في إنجاح فعالياته. ديار نصر جمعية الثقافة والإبداع مهرجان التراث الشعبي 2021-11-25 habib


قراءة الخبر من المصدر